Index - FAQ - Rechercher - Membres - Groupes - S’enregistrer - Messages Privés - Connexion


 portail-ait toufaout 
مرحبا بكم اخواني اخواتي في منتدئ ايت توفاوت///هذا المنتدئ منتداكم انشئ لاجل الاستفادة والافادة بكل ما هو هادف وجدي///فلا تبخلوا علينا  بارائكم واقتراحاتكم///وساهموا في النهوض بمنطقة تامازيرت نسوس الئ ما هو افضل///

عضونا وزائرنا الكريم سلام الله عليك نعلم جميعاً ان المنتدى مكان لتبادل المعلومات ولكي نفيد ونستفيد من فضلك ساهم بقدر المستطاع واجعل دورك فعال بالمنتدى على الأقل قم بشكر الشخص الذي إستفدت من موضوعه فنحن نعمل جميعا على نشر الفائدة فشارك في هذا العمل ولا تكتفي بالمشاهدة فقط وشكرا ... الاداره
التفاؤل والأمل وأسوار اليأس

 
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    ikholane Index du Forum -> Islamiates -> ISLAM
Sujet précédent :: Sujet suivant  
Auteur Message
akhoullou
Modérateur
Modérateur

Hors ligne

Inscrit le: 11 Déc 2007
Messages: 1 907
Localisation: tiziya_ikhoullane
Masculin 兔 Lapin Taureau (20avr-20mai)
Point(s): 4 378
Moyenne de points: 2,30

MessagePosté le: Dim 27 Mai - 21:08 (2012)    Sujet du message: التفاؤل والأمل وأسوار اليأس Répondre en citant

 

 

 

الحمد لله تفرد بالأسماء الحسنى وصفات الكمال لا يغير سواه من

حال إلى حال نحمده جل شأنه ونشكره على نعم عجزت عن شكرها

الأقوال والأفعال.اللهم صلِّ على سيدنا ونبينا وحبيبنا وقدوتنا محمد

بن عبد الله وعلى ألهِ وصحبه وسلم.

أحبتي في الله

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْرًا()ذَلِكَ أَمْرُ اللَّهِ أَنْزَلَهُ إِلَيْكُمْ وَمَنْ

يَتَّقِ اللَّهَ يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُعْظِمْ لَهُ أَجْرًا /الطلاق/5-6


تساؤلات قد يقف بعض الناس أمامها حائراً ما الذي يؤدي

للانتحار..؟

ما الذي يؤدي للفشل في الحياة الاجتماعية أو العملية أو الدعوية أو

الدراسية..؟

مشكلات عدة يغرق فيها المرء المسلم إذا أحاط نفسه بأسوار اليأس

ورفض أن يفتح نافذة التفاؤل والأمل فنقول لمن وقع في هذا الفخ يا

أخا العقيدة إن التفاؤل جزء من عقيدتنا ومنهج حياتنا الإسلامية.

إن اليأس والقنوط وعدم التفاؤل جحر ضيق يسعى أعداء الإسلام

لحشر الأمة فيه حتى لا تفكر بالعودة لأمجادها وقيادة العالم نحو النور..

أحبتي إقرأو قصة النبي الصالح يعقوب عليه السلام فقد نعوا إليه

ابنه الحبيب يوسف عليه السلام وجاؤا بثيابه ملطخة بالدماء ومضت

سنوات طويلة على الحادثة ثم بعد تلك السنوات يخاطب أبناءه

بروح متفائلة خلدها القرآن فقال:

{يَا بَنِيَّ اذْهَبُوا فَتَحَسَّسُوا مِنْ يُوسُفَ وَأَخِيهِ وَلَا تَيْئَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ

إِنَّهُ لَا يَيْئَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ } يوسف/18

لو أنكم تدعون أهل بيتكم للهدى والاستقامة شهر وشهرين وعام

وعامين ومضت عشرة أعوام ولا توجد استجابة فهل لك أن تيأس

وأن تقول لا فائدة في هؤلاء ..؟.

نتأمل للإجابة في ما ذكره الله لنا من نموذج عملي في قصة نوح

عليه السلام حيث قال:

{وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ فَلَبِثَ فِيهِمْ أَلْفَ سَنَةٍ إِلَّا خَمْسِينَ عَامًا} العنكبوت/ 14

تسعمائة وخمسين عاماً وهو يدعوهم إلى الله ولم يكل أو يمل ولا

يظن أحدٌ خطاءً أنه دعا على قومه بعدها فهو لم يدعو على قومه إلا

بعد أن جاءه الخطاب الرباني:

{وَأُوحِيَ إِلَى نُوحٍ أَنَّهُ لَنْ يُؤْمِنَ مِنْ قَوْمِكَ إِلَّا مَنْ قَدْ آَمَنَ فَلَا تَبْتَئِسْ

بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ}هود/36

لا بد لمن يحمل الدعوة إلى الله أن يحملها بروح متفائلة وهذا ما كان

يغرسه نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم في أصحابه قصه أخرى :

أخرج الإمام البخاري في صحيحه عن بيانٍ وإِسماعِيل قَالَا سمِعنا

قَيسً يَقول: سمِعتُ خبابًا يقول أَتَيت النَّبِي صلى الله عليه وسلم وَهو

متوسد بردة وهو فِي ظل الْكَعبةِ وقَد لَقينَا مِن الْمشرِكين شِدة فَقُلْت: يَا

رسول اللَّه أَلَا تَدعو اللَّهَ..؟.فَقَعد وهو محْمر وجههُ فَقَالَ:

( لَقَدْ كَانَ مَنْ قَبْلَكُمْ لَيُمْشَطُ بِمِشَاطِ الْحَدِيدِ مَا دُونَ عِظَامِهِ مِنْ لَحْمٍ أَوْ

عَصَبٍ مَا يَصْرِفُهُ ذَلِكَ عَنْ دِينِهِ وَيُوضَعُ الْمِنْشَارُ عَلَى مَفْرِقِ رَأْسِهِ

فَيُشَقُّ بِاثْنَيْنِ مَا يَصْرِفُهُ ذَلِكَ عَنْ دِينِهِ وَلَيُتِمَّنَّ اللَّهُ هَذَا الْأَمْرَ حَتَّى

يَسِيرَ الرَّاكِبُ مِنْ صَنْعَاءَ إِلَى حَضْرَمَوْتَ مَا يَخَافُ إِلَّا اللَّهَ -زَادَ

بَيَانٌ- وَالذِّئْبَ عَلَى غَنَمِهِ ) رواه البخاري في كتاب المناقب ح/ 3563

إلى كل من استسلم لليأس وأغلق نوافذ التفاؤل قائلاً له إن اشتداد

ظلمة الليل هو إيذاناً بقرب انبلاج الفجر وأن الحياة لا تدوم على

حال وبالتفاؤل يتحول المرُّ حلواً والعلقم عسلاً والظلمة ضياءاً فما

أجمل العيش في كنف التفاؤل عد إلى كتاب ربك وتأمل في الآيات

الداعية للتفاؤل تجدها كثيرة منها قول الله تعالى:

{حَتَّى إِذَا اسْتَيْئَسَ الرُّسُلُ وَظَنُّوا أَنَّهُمْ قَدْ كُذِبُوا جَاءَهُمْ نَصْرُنَا فَنُجِّيَ

مَنْ نَشَاءُ وَلَا يُرَدُّ بَأْسُنَا عَنِ الْقَوْمِ الْمُجْرِمِينَ } يوسف/110

إن من أهم ما يغرس في المرء التفاؤل ويدفعه للنجاح هو تعلق

القلب بالله جل وعلا والثقة في قدرته وحكمة تدبيره مع بذل

الأسباب..

اللهم أنر قلوبنا بنورك وأرزقنا عفوك ومغفرتك ورحمتك ولا تجعلنا من اليائسين

إلهنا قد علمنا أنا عن الدنيا راحلون وللأهل وللأحباب مفارقون

ويوم القيامة مبعوثون وبأعمالنا مجزيون وعلى تفريطنا نادمون

اللهم وفقنا للاستدراك قبل الفوات وللتوبة قبل الممات وارزقنا

عيشة هنية وميتة سوية ومرداً غير مخز ولا فاضح واجعل خير
أعمارنا أواخرها وخير أعمالنا خواتمها وخير أيامنا يوم نلقاك

وأنت راضٍ عنا غير غضبان برحمتك يا أرحم الراحمين اللهم

اجعلنا ممن حفظك فحفظته وممن استنصرك فنصرته وممن

استهداك فهديته وممن استغفرك فغفرت له وممن دعاك فأجبت

دعاءه وممن توكل عليك فكفيته اللهم اجعلنا من المتوكلين عليك

حق التوكل يارب العالمين...

_________________
من وجد الله فماذا فقد ومن فقد الله فماذا وجد


Revenir en haut
Publicité






MessagePosté le: Dim 27 Mai - 21:08 (2012)    Sujet du message: Publicité

PublicitéSupprimer les publicités ?
Revenir en haut
Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    ikholane Index du Forum -> Islamiates -> ISLAM Toutes les heures sont au format GMT
Page 1 sur 1

 
Sauter vers:  

Portail | Index | creer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation
Powered by phpBB
Appalachia Theme © 2002 Droshi's Island
Traduction par : phpBB-fr.com
Designed & images by Kooky