Index - FAQ - Rechercher - Membres - Groupes - S’enregistrer - Messages Privés - Connexion


 portail-ait toufaout 
مرحبا بكم اخواني اخواتي في منتدئ ايت توفاوت///هذا المنتدئ منتداكم انشئ لاجل الاستفادة والافادة بكل ما هو هادف وجدي///فلا تبخلوا علينا  بارائكم واقتراحاتكم///وساهموا في النهوض بمنطقة تامازيرت نسوس الئ ما هو افضل///

عضونا وزائرنا الكريم سلام الله عليك نعلم جميعاً ان المنتدى مكان لتبادل المعلومات ولكي نفيد ونستفيد من فضلك ساهم بقدر المستطاع واجعل دورك فعال بالمنتدى على الأقل قم بشكر الشخص الذي إستفدت من موضوعه فنحن نعمل جميعا على نشر الفائدة فشارك في هذا العمل ولا تكتفي بالمشاهدة فقط وشكرا ... الاداره
الـــــرزق و الأجـــــــــــل

 
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    ikholane Index du Forum -> Islamiates -> ISLAM
Sujet précédent :: Sujet suivant  
Auteur Message
akhoullou
Modérateur
Modérateur

Hors ligne

Inscrit le: 11 Déc 2007
Messages: 1 907
Localisation: tiziya_ikhoullane
Masculin 兔 Lapin Taureau (20avr-20mai)
Point(s): 4 378
Moyenne de points: 2,30

MessagePosté le: Sam 28 Aoû - 10:04 (2010)    Sujet du message: الـــــرزق و الأجـــــــــــل Répondre en citant



 
[tr][/tr]



  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حياكم الله جميعا" وتقبل الله صيامكم وقيامكم في هذا الشهر الكريم ..

قبل البدء بموضوع والذي أتمنى من الله عز وجل أن يعجبكم وأن شاءالله راح يعجبكم أن يعم الفائده

 
على الجميع ..
 



سئل الحسن البصري عن سر زهده في الدنيا فقال:  




( أربــــــــــعـــــــة أشــــيـــــــاء )
 




1) علمت أن عملي لا يقوم به غيري فاشتغلت به.  



2) وعلمت أن رزقي لا يذهب إلى غيري فاطمأن قلبي.  


3) و علمت أن الله مطلع علي فاستحييت أن يراني على معصية 



4) وعلمت أن الموت ينتظرني فاعددت الزاد للقاء ربي.  



وأيضا" يقال أن إبراهيم بن أدهم رأى رجلا" مهموما فقال له:  



أيها الرجل إني أسألك عن ثـلاث تجـيبـني قال الرجل: نعم.
 


1) فقال له إبراهيم بن أدهم: أيجري في هذا الكون شئ لا يريده الله؟  

قال : كلا . 


2) قال إبراهيم : أفينـقص من رزقك شئ قدره الله لك؟ 

قال: لا . 


3) قال إبراهيم: أفينقص من أجلك لحظة كتبها الله في الحياة؟ 


قال: كلا . 

فقال له إبراهيم بن أدهم: فعلام الهم إذن؟؟! 



* * *

اللهم أغفرلي وللوالدي ولجميع المسلمين الأحياء منهم والأموات اللهم إنا نسألك زيادة فـي الـــديــن وبركة

في العمـر وصحة في الــــجسد وسعة في الـــــرزق وتوبة قبل المــــوت وشهادة عند المـوت ومغفرة بعد

الــموت وعفوا عند الحساب وأمانا من العــــذاب ونصـيبا" من الـــــجنة وارزقنا النظر إلى وجهك الكريم

اللهم ارحـــم موتانا وموتـــــا المسلمين واشــــفي مرضانا ومرضا المســــلـيمين اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات

والمؤمنين والمؤمنات الاحياء منهم والاموات اللـــــــــهم ارزقني قبـــــل الموت توبة وعند الـــــموت

شهادة وبعد الموت جــــنة اللهم ارزقني حسن الخاتمــــة اللهــــم ارزقـــــني المـــوت وانــــا ســـــاجد لك يـــــا

ارحم الراحمـــــين اللهم ثبتني عند سؤال الملكـــين اللهم اجعل قبري روضة من رياض الجنة ولا تجعله

حفرة من حفر النار اللهم اني اعوذ بك من فتن الدنيا اللهم اني اعوذ بك من فتن الدنيا اللهم اني اعوذ

بك من فتن الدنيا اللهم قــوي ايماننا ووحـــــد كلمتنا وانصرنا عـــلى اعدائك اعـــداء الدين اللهم شتت

شملهم واجعل الدائرة عليــــهم اللهم انصر اخواننا المسلمين في كل مكان.

* * *


وفي الختام تقبلو مني أطيب تحيه 

_________________
من وجد الله فماذا فقد ومن فقد الله فماذا وجد


Revenir en haut
Publicité






MessagePosté le: Sam 28 Aoû - 10:04 (2010)    Sujet du message: Publicité

PublicitéSupprimer les publicités ?
Revenir en haut
Admin
Administrateur

Hors ligne

Inscrit le: 19 Oct 2007
Messages: 2 601
Localisation: o/z
Masculin
tamazirte: ikhoulane
Point(s): 8 388 606
Moyenne de points: 3 225,15

MessagePosté le: Sam 28 Aoû - 11:49 (2010)    Sujet du message: الـــــرزق و الأجـــــــــــل Répondre en citant



شكرا لك علئ هذا الموضوع موضوع الرزق 
 
واليك هتان القصتان عن الرزق 
 
 
عاش رجلان متجاوران مدة طوية من الزمن ، كان أحدهما يعتقد أن الرزق عبارة عن مهارة وذكاء وقوة ، وكان الآخر يعتقد أن الرزق على الله رب العالمين سبحانه ، فهو الذي يرزق النملة السوداء في الليلة الظلماء على الصخرة الصماء ، ولا ينسى من فضله أحدا أبدا ، وكان يؤمن بأن على الإنسان الجد والاجتهاد في طلب الرزق والباقي على الله تعالى .

كان الجار الأول كثيرا ما كان يتهم جاره بأنه كسول ولا يبحث عن رزقه ، أما هو فكثير الحركة والنشاط في البحث عن رزقه .

في يوم من الأيام زار الملك المدينة التي يقطن بها الاثنان ، ليتفقد أحوال الناس ، فجذب اهتمامه الجار الأول ، حيث كان كثير الحركة والنشاط والحيوية ، أراد الملك أن يكافئه بهدية ثمينة على نشاطه وحُسن حركته .

وفي اليوم الثاني عاد الملك مرة أخرى إلى المدينة ومعه دجاجة مطهية شهية مجهزة تجهيزا ملكيا خاصا .

قدم الملك الدجاجة إلى ذلك الرجل مكافأة له على ذكائه ونشاطه وحسن حركته .

أخذ الرجل الدجاجة وذهب بها إلى جاره معاتبا وشامتا ، قال له : انظر كيف رزقني ربي طعاما ملكيا شهيا بسبب ذكائي وحسن مهارتي .

قال له جاره : أتبيعها ؟

اتفق الاثنان على ثمنها فباعها وانصرف .

بدأ الجار الواثق بربه يأكل الدجاجة مع زوجته وأطفاله ، وإذ بكيس ممتلئ بالذهب بداخلها .

بعد أن أكل وحمد الله ، ذهب إلى جاره وقال له : أنظر ، كان الرزق لك فصار لي فالله وحده مُقَسّم الأرزاق ، واللي إلك .... إلك ما هو لغيرك ، واللي لغيرك مُحََرَّم عليك .

==
عدل الرحمن

خرج سيدنا موسى على نبينا وعليه الصلاة والسلام يوما لمناجاة ربه سبحانه ثم سأل ربه قائلا : يارب كيف يأخذ الضعيف حقه من القوي ؟ .

قال له ربه سبحانه : اذهب بعد العصر إلى مكان كذا ... في يوم كذا ... لترى وتعلم كيف يأخذ الضعيف حقه من القوي .

ذهب موسى إلى المكان فرأى شلالاً من الماء يخرج من جبل .

جلس موسى ينظر متفحصا متأملا فإذا بفارس يأتي راكبا ناقة له يريد الماء ، نزل الرجل عن ركوبته وخلع حزامه الذي كان يعيق حركته أثناء وروده للماء ووضعه على جانب قريب منه ، شرب الفارس واغتسل ثم انصرف ناسيا حزامه الذي وضعه في مكانه .

جاء غلام صغير راكبا حمارا إلى شلال الماء ، واغتسل وشرب أيضا ، ثم حمد الله تعالى ، وعندما أراد الانصراف وقعت عينه على حزام الفارس الذي كان قد نسيه بجوار شلال الماء ، فتح الغلام الحزام ، فإذا هو ممتلئ بالذهب والأموال والمجوهرات النفيسة ، أخذه وانصرف .

وبعد قليل ، أقبل على الماء أيضا شيخ عجوز ليشرب ويغتسل ، وبينما هو كذلك ، جاء إليه الفارس الذي نسي حزامه عند شلال الماء مسرعا ، يبحث عن حزامه فلم يجده ، سأل الفارس الشيخ العجوز : أين الحزام الذي تركته هنا ؟ أجاب الشيخ لا أعلم ولم أر هنا حزاما .

أشهر الفارس سيفه وقطع رأس الشيخ العجوز .

كان سيدنا موسى ينظر ويتأمل ويفكر ، قال يا رب : إن هذا الفارس ظلم عبدك الشيخ العجوز .

فال له ربه : تأدب يا موسى :
أما الشيخ العجوز فكان قد قتل أبا الفارس ، وأما الغلام فكان أبوه قد عمل عند أبي الفارس عشرين سنة ولم يعطه حقه .
فالفارس أخذ بحق أبيه من الشيخ العجوز، والغلام أخذ بحق أبيه من الفارس ، وسبحان من سمّى نفسه الحقّ ولا تضيع عنده المظالم

 

_________________

ait toufaout


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur Skype
tajdikt
MODERATEUR DE BRONZE
MODERATEUR DE BRONZE

Hors ligne

Inscrit le: 17 Juil 2010
Messages: 232
Localisation: sans
Féminin
tamazirte: maroc
Point(s): 331
Moyenne de points: 1,43

MessagePosté le: Jeu 9 Sep - 15:37 (2010)    Sujet du message: الـــــرزق و الأجـــــــــــل Répondre en citant


_________________
اذا ضاقت بك الدنيا فلا تقل با رب عندي هم كبير

ولكن قل ياهم لي رب كبيييييييييييييييييييييير


Revenir en haut
oultzagzawine
MODERATEUR DE BRONZE
MODERATEUR DE BRONZE

Hors ligne

Inscrit le: 14 Avr 2009
Messages: 309
Point(s): 431
Moyenne de points: 1,39

MessagePosté le: Sam 11 Sep - 10:48 (2010)    Sujet du message: الـــــرزق و الأجـــــــــــل Répondre en citant




 


Revenir en haut
salma
MODERATEUR DE BRONZE
MODERATEUR DE BRONZE

Hors ligne

Inscrit le: 14 Fév 2009
Messages: 170
Féminin Scorpion (23oct-21nov)
Point(s): 265
Moyenne de points: 1,56

MessagePosté le: Jeu 16 Sep - 20:57 (2010)    Sujet du message: الـــــرزق و الأجـــــــــــل Répondre en citant




إن الله هو الرزاق وهو خير الرازقين وما من دابة إلا على الله رزقها ، وإنّ رزق الله لا يجره حرص حريص ولا يرده كراهية كاره ، ومن حكمة الله تعالى أن فارق بين العباد في أرزاقهم كما فارق بينهم في خلقهم وأخلاقهم فهو تعالى يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر فهو تعالى متكفل بأرزاق العباد على ما سبق به علم الله وكتابه وقد علم سبحانه وتعالى وكتب أن من العباد من يبسط له في رزقه ومنهم من يضيق عليه ولله في ذلك حكم بالغة لا تحيط به العقول ، ومن حكمته تعالى في البسط والتضييق ابتلاء العباد بالنعم والمصائب كما قال تعالى : ( ونبلوكم بالشر والخير فتنة ) ، وقال تعالى : ( فأما الإنسان إذا ما ابتلاه ربه فأكرمه ونعمه فيقول ربي أكرمن - وأما إذا ما ابتلاه فقدر عليه رزقه فيقول ربي أهانن ) الفجر ثم قال تعالى : ( كلا ) أي ليس الأمر كما يظن هذا الإنسان بل تنعيمه تعالى وتضييقه على من شاء ليس إلاّ ابتلاء لا إكراماً ولا إهانة ، ، وبهذا الإبتلاء يتبين الشاكر والصابر من ضدهما والله بكل شيء عليم



جزال الله خيرا على هدا الموضوع الهادف

_________________
و قل رب زدني علما


Revenir en haut
taljoharte
MODERATEUR DE BRONZE
MODERATEUR DE BRONZE

Hors ligne

Inscrit le: 21 Fév 2010
Messages: 178
Localisation: ikholane
Féminin
tamazirte: ikholane
Lion (24juil-23aoû)
Point(s): 185
Moyenne de points: 1,04

MessagePosté le: Sam 18 Sep - 19:36 (2010)    Sujet du message: الـــــرزق و الأجـــــــــــل Répondre en citant



جزاكم الله خيرا على هدا القصص الرائعة
ونفعنى الله اياكم بما فيها من العبر


_________________
ان الله يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر


Revenir en haut
Contenu Sponsorisé






MessagePosté le: Aujourd’hui à 09:37 (2016)    Sujet du message: الـــــرزق و الأجـــــــــــل

Revenir en haut
Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    ikholane Index du Forum -> Islamiates -> ISLAM Toutes les heures sont au format GMT
Page 1 sur 1

 
Sauter vers:  

Portail | Index | creer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation
Powered by phpBB
Appalachia Theme © 2002 Droshi's Island
Traduction par : phpBB-fr.com
Designed & images by Kooky